الأطفال في ليبيا ضحايا الارهاب واعمال العنف والانتهاكات

أن الأطفال أكثر الفئات العمرية ضحايا و تضرراً من ويلات الحرب والنزاعات المسلحة والهجمات الإرهابية و الجريمة المنظمة في ليبيا ،نتيجتا للفراغ الأمني وغياب سيادة القانون واستمرار حالة الإفلات من العقاب و كذلك نتجية استمرار حالة الفوضي التي تشهدها البلاد ، حيث تفاقمت مؤشرات حوداث الاختطاف والقتل والاستهداف جراء أعمال العنف والهجمات الارهابية التي ترتكب بحق الأطفال ، و بات الاطفال في ليبيا ضحايا الانتهاكات وأعمال العنف والهجمات الارهابية ، حيث يعد شهر نوفبمر من اكثر أشهر عنفا ضد الأطفال بعموم المدن الليبية علي مدار العام الجاري ، من خلال قيام الجماعات المسلحة وعصابات الجريمة المنظمة وتنظيمات الإرهابية بارتكاب أبشع الجرائم والانتهاكات بحق الأطفال عبر ممارستها لجرائم الاختطاف بهدف الابتزاز المالي، وكذلك استهداف الأطفال من خلال الهجمات الإرهابية وأعمال العنف والاقتتال ، و تعد هذه الجرائم والانتهاكات المرتكبه بحق الأطفال في ليبيا من خلال الحرمان من حق الحياة والسلام وممارسة العنف ، انتهاكا صارخا لما نصت علية المعاهدة الدولية لحقوق الطفل وهي من ابزر إتفاقيات حقوق الإنسان .

فقد رصد قسم تقصئ الحقائق ورصد وتوثيق باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ووفقا لبلاغات وردت لقسم البلاغات والشكاوي وكذلك احصائية إفادتنا بها الأجهزة الأمنية ومركز سبها الطبي ومستشفي الجلاء بنغازي ، وتشمل هذه الإحصائية الفترة من 1/نوفمبر الي 24/نوفمبر 2016.م

وقوع 34 حالة إصابة للأطفال بعموم البلاد جراء تصاعد حوداث الاختطاف والقتل وأعمال العنف والعمليات الإرهابية وسوء الخدمات الصحية وهي 6 حالات اختطاف للاطفال و 14حالات قتل للأطفال 17 حالة إصابة بجروح وإصابات بليغة جراء أعمال العنف والعمليات الإرهابية بمدينتي بنغازي وسبها ،و كما تشمل الإحصائية عدة مدن ، وهي طرابلس _ تاجوراء _ ورشفانة _ سبها _ الزاوية _ هون _ بنغازي _ وفقا للإحصائيات التالية :-

الإصابات في صفوف الأطفال جراء عمال العنف والهجمات الإرهابية :-

مدينة بنغازي بلغ عدد 10 أطفال مصابين بجروح وإصابة بليغة جراء التفجيرات الانتحارية في 17 /نوفمبر و22/نوفمبر .

مدينة سبها بلغ عدد 7 أطفال جراء أعمال العنف والاشتباكات المسلحة التي دائرة بالمدينة خلال اليومين الماضيين التي اندلعت في 17/نوفمبر /2016.م

حوداث الاختطاف :-

مدينة تاجوراء الضاحية الشرقية للعاصمة الليبية طرابلس ، اختطاف الطفلة /مريم إمحمد علي بن دلة ، التي تبلغ من العمر 8 سنوات في 2/نوفمبر /2016 .م

مدينة طرابلس ، اختطاف الطفل / معاذ عبد العظيم أبو طرطور” البلغ 8سنوات صباح الخميس الماضي 19/نوفمبر /2016 .م وهو في طريقه إلى مدرسته بمنطقة النجيلة الضاحية الغربية للعاصمة الليبية طرابلس .

مدينة طرابلس ، إختطاف الطفلين / أنس عمار محمد العماري والبالغ من العمر 8 سنوات والطفل / عبد الرحمن جمال حمد المنصوري والبالغ من العمر 11 سنة من أجل الحصول علي فدية مالية مقابل اطلاق سراحهم وذلك في 5/نوفمبر /2016.م

مدينة ورشفانة ، إختطاف الطفل / محمد خالد مصباح الأحمر والبالغ من العمر 3 سنوات في منطقة المعمورة بمدينة ورشفانة في 3/نوفمبر /2016.م .

مدينة سبها ، اختطاف الطفلة / خديجة الطيب بركة البالغة من العمر 8 سنوات تم اختطافها بعد خروجها من المدرسة في 17 /نوفمبر /2016.م

حوادث القتل :-

العثور على جثة الطفل / معاذ الحسوني والبالغ من العمر 11 سنة بعد اختطاف لمدة شهرين على يد أحد الجماعات المسلحة بالجنوب الليبي وذلك في 7 /نوفمبر /2016 .م

وفاة الطفل / 4 أطفال بمدينة سبها جراء أعمال العنف بمدينة سبها والقصف العشوائي بالأسلحة الثقيلة للأحياءالمدنية ،التي اندلعت في 19 /نوفمبر /2016.م

مدينة هون ، وفاة الطفلين / علي بشير الصالحين و البالغ من العمر 12 سنة و / محمد زيدان قنفيد و البالغ من العمر 11 سنة ، نتجية سوء الخدمات الصحية حيث تم اعطائهم حقن فاسدة ( منتهية الصلاحية ) بمستشفى العافية بهون في 17/نوفمبر /2016.م

منطقة المطرد الضاحية الغربية لمدينة الزاوية، مقتل الطفل / أيوب محمد كشادة والبالغ من العمر 16 سنة جراء اطلاق نار عشوائي بين مجموعة مسلحة أثناء مروره بالقرب من طريق شاطئ البحر بالمطرد .

منطقة المعمورة بمدينة ورشفانة ، تم العثور على جثة الطفلة/ ميار حمد الحراري البالغة من العمر 4 سنوات مرمية بمنطقة المعمورة وعليها آثار اطلاق نار بعد اختطافها لمدة أسبوع بمنطقة الزهراء بمدينة ورشفانة .
مدينة طرابلس وجدت جثة الطفل/ انس النعاس والبالغ من العمر 9 سنوات ،وعليها أثار تعذيب كبيره في 19/نوفمبر /2016 .م

مدينة بنغازي بلغ عدد القتلي من الأطفال 3 اطفال جراء تفجير إرهابي بالقرب من مستشفي الجلاء ببنغازي في آل 22/نوفمبر /2016.م

وتدعو اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، مفوضية الأمم المتحدة للأمومة والطفولة “يونيسيف”، إلى ضرورة العمل علي إيجاد حلول عاجله لما يمر به أطفال ليبيا جراء النزوح والاقتتال الدامي وأعمال العنف والهجمات الإرهابية ، ولما لها من آثار وخيمة على الأطفال في الحاضر والمستقبل .

وتطالب اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، السلطات الأمنيةبضرورة تحمل مسؤوليتها بشأن حماية الأطفال وضامن الأمن والسلام والاستقرار لهم .

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا .
صدر بالبيضاء _ ليبيا .
السبت الموافق من 26/نوفمبر/2016.م
سجل التقرير تحت رقم ( ق_ ط /3/2016.م