Bani Walid Hospital Suffering Dangerous Shortages of Medical Supplies and Equipment

نقص المستلزمات الطبية والتشغيل يهدد مستشفى بني وليد العام

يعاني مستشفى بني وليد العام نقصًا شديدًا وكبيرًا في المستلزمات الطبية والتشغيل وأدوية غسيل الكلى في قسم الكلى، إضافة إلى الأعطال في الآلات والمعدات والأجهزة الطبية.

وقال مدير مستشفى بني وليد العام، محمد المبروك، لـ«بوابة الوسط» اليوم الخميس، إن المستشفى يعمل في ظروف صعبة للغاية في ظل إهمال الجهات المسؤولة في الدولة الليبية.

وذكر المبروك أن المستشفى يحتاج كوادر طبية متخصصة، خاصة في ظل تزايد المترددين عليه بأعداد كبيرة من الأهالي، ومن النازحين المتواجدين في بني وليد، كما يحتاج المستشفى بعض عناصر التمريض الأجنبي في الفترة الليلية والأدوية الضرورية لعلاج المرضى.

وناشد المبروك عبر «بوابة الوسط» وزارة الصحة وجميع الجهات والمنظمات الدولية والمحلية للوقوف ومساعدة المستشفى في هذه الظروف الصعبة جدًا؛ حتى يتمكن المستشفى من أداء أعماله للتخفيف عن المرضى.

وأضاف المدير العام للمستشفى أنهم مستمرون في عملهم رغم النقص الملحوظ والشديد الذي يعانيه المستشفى، مشيدًا بالعناصر الطبية العاملة في المستشفى.

يشار إلى أن بني وليد تشهد تزايدًا مستمرًا في أعداد النازحين القادمين من مناطق سرت والمناطق القريبة منها؛ مما زاد الضغط على القدرة الاستيعابية للمستشفى.

Home