بيان الأمانة العامة للمؤتمر العام لشرفاء القبائل والمدن الليبية حول مماطلة السلطات اللبنانية في عملية إطلاق سراح الكابتن هانيبال معمر القذافي.

طالبت الأمانة العامة للمؤتمر العام لشرفاء القبائل والمدن الليبية ،في بيان لها السلطات اللبنانية إلى إطلاق سراح هانيبال معمر القذافي ،و بشكل عاجل و فوري و بتسليمه رسميا إلى سلطات الدولة السورية التي يتمتع بحق اللجوء إليها و ذلك بعد أن تأكد للسلطات الأمنية و القضائية اللبنانية انعدام صلته بملف الإمام الصدر.

وحذرت الأمانة العامة للمؤتمر العام لشرفاء القبائل والمدن الليبية في بيان حمل عنوان “حول مماطلة السلطات اللبنانية في عملية إطلاق سراح هانيبال معمر القذافي” من تسييس هذا الملف و ذلك خوفا من وقوع تداعيات قد لا تحمد عقباها ،كما حذّرت من استمرار عمليات الاختطاف للمواطنين اللبنانيين الأبرياء رغم أن منفذيها يصنّفونها في إطار المعاملة بالمثل.

و قالت الأمانة العامة للمؤتمر العام لشرفاء القبائل والمدن الليبية “إن الممطالة في إطلاق سراح هانيبال معمر القذافي ،خاصة و أنه يعاني من مشاكل صحية لن يزيد الأمور إلا تعقيدا و سوف يتسبّب في ردود أفعال تصعب السيطرة عليها نظر لما يحضا به أبناء الزعيم الليبي معمر القذافي من حب و احترام في الأوساط الشعبية بين أبناء القبائل و المدن الليبية الشريفة و التي قرّرت عدم التخلي عنه في محنة مهما كلفها ذلك من ثمن” ،بحسب ما جاء في نصّ البيان.

Advertisements