NCHRL Condemns the Killing of Civilians in Sorman and Sabratha

بيان اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا رقم (111) لسنة 2015 .م بشان الاعتداء المسلح علي المدنيين بمدينة العجيلات غرب العاصمة طرابلس .

تتابع اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، بقلق بالغ تجدد الأعمال العدائية والقصف العشوائي علي الأحياء السكنية المدنيه والمرافق الخدمية ومجمع كليات العجيلات ومستشفى العجيلات العام وحملات الاعتقالات العشوائية والتعسفية للمدنيين من اهلي مدينة العجيلات وغرب صبراتة وصرمان مما أدي لنزوح ما يقرب من(40) عائلة من اهلي مدينة العجيلات سكان منطقة السوق جراء القصف العشوائي بالأسلحة الثقيلة من قبل الجماعات المسلحة التابعة للمجلس العسكري لمدينة صبراتة وتعرب اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان ،عن إدانتها واستنكارها الشديدين إزاء الاعتداء المسلح علي مدينة العجيلات وحملات الاعتقالات التعسفية والقصف العشوائي الذي طال المدنيين وممتلكاتهم وتعريض حياة وسلامة المدنيين للخطر وتحمل اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، المسؤولية القانونية الكامله لمجلس الحكماء والشوري لمدينة صبراتة والمجلس البلدي للمدينة ولقيادة الجماعات المسلحة التي أمرة بهذه الانتهاكات التي اندلعت في مدينة العجيلات .

وكما تدين اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، قتل مواطنين من مدينة صبراتة بذبح علي يد مجموعة مسلحة يشتبه في انتماءها لتنظيم داعش الارهابي بمدينة صبراتة مساء يوم يوم أمس الاثنين الموافق من 19/أكتوبر من الشهر الجاري بمنطقة الجفارة جنوب مدينة صبراتة بعد احتجازهم ببوابة إقامتها المجموعة المسلحة بالمنطقة وضحايا هم / عامر محمد الحرك البالغ من العمر 38 سنة أحد أفراد الأمن الخارجي سابقا و المواطن / وليد سالم يحي الذواذي البالغ من العمر 33 سنة ووجدة علي الضحايا آثار اعيرة نارية بصدر والراس .

وتجدد اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، تأكيدها على أن استهذاف المدنيين أثناء النزاعات المسلحة يمثل جريمة حرب وفقا لما نص عليه القانون الدولي الإنساني ومعاهدات جنيف الأربع بشأن حماية المدنيين.

وتجدد اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، مطالبتها لمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة ومكتب المدعية العامة لمحكمة الجنائية الدولية بالقيام بإجراءات قانونية عاجلة حيال قادة المجموعات المسلحة المتورطه بإرتكاب أبشع وأفظع إنتهاكات حقوق الإنسان، باعتبار أن الجرائم التي يرتكبونها تصنف كجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب، بما فيها التهجير القصري ومحاصرة المدن والخطف والقتل والاعتداء على المدنيين وعلى الأحياء المدنية، وفقًا للقرارات الأممية بشان ليبيا ومعاهدت جنيف والبروتوكول الأربعة المتضمنة حماية المدنيين أثناء النزاعات المسلحة، ومنها على سبيل المثال، حرمة مُهاجمة المدنيين والأهداف المدنية وتدمير المساكن والقصف العشوائي على الأحياء السكنية المدنية.

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا .
صدر بالبيضاء _ليبيا .
الثلاثاء الموافق من 20/أكتوبر /2015 .م