NCHRL Statement on the Escalation of Executions by Da’esh in Sirte

بيان اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا رقم ( 109) لسنة 2015 .م بشان تصاعد وثيرة جرائم القتل للمدنيين بسرت ودرنة من قبل تنظيم داعش الارهابي.

تدين وتستنكر اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا تصاعد وثيرة جرائم وانتهاكات تنظيم داعش الارهابي الصادمة بمدينتي درنة وسرت وهو قتل للمهندس رشدي المسوري والشاب محمد الطيب الغماري مساء يوم الجمعة الماضي.

وقتل وصلب الشيخ مفتاح أبوستة الورفلي البالغ من العمر 32 سنة في جزيرة الزعفران بسرت ، حيث قام تنظيم داعش الارهابي صباح يوم أمس السبت بصلب الشيخ السلفي مفتاح أبوستة الورفلي في جزيرة الزعفران غربي مدينة سرت.

حيث أن عناصر داعش نفذت عملية صلب الشيخ مفتاح الورفلي فوق منصة خاصة ،بعتبار أن الشيخ الورفلي من مشايخ الجماعة السلفية في سرت، وكان قد قبض عليه قبل شهرين خلال معارك دارت بين أهالي المدينة وتنظيم »داعش الارهابي اوخر شهر أغسطس الماضي

فقد رصدت قسم تقصئ الحقائق والرصد والتوثيق باللجنة فيديو تم نشرة من قبل تنظيم داعش الارهابي ، حيث كشف تنظيم «داعش» عن طريقة قتله للمهندس رشدي المسوري والشاب محمد الطيب الغماري بمرتفعات الفتايح قرب درنة.حيث أضهر شريط مصور محمد الطيب الغماري وهو يحفر قبره ليطلق عليه أحد عناصر تنظيم «داعش» النار من الخلف، بينما ظهر رشدي المسوري مربوطاً بحبل في رجليه وتجره سيارة نوع «تويتالاند كروزر» على الإسفلت بطريقة وحشية.ونشر التنظيم شريطا مصوراً على الإنترنت يظهر في بدايته المسوري و الغماري وهما يعرفان بنفسيهما ويتحدثون عن تهم وجهها لهم التنظيم في ما يشبه التحقيق.وقال محمد الطيب الغماري أنه تابع لكتيبة بوسليم وان أيمن كلفة كان يخزن الأسلحة بمزرعتهم بالفتايح ومنزل شقيقه علي في درنة موجهاً رسالة إلى كتيبة بوسليم يطلب منهم التوبة قبل أن يحفرو قبورهم بأيديهم، بينما قال رشدي المسوري أنه كان يعطي إحداثيات مقرات تنظيم داعش بمرتفاعات الفتايح ليقصفها سلاح الجو الليبي.وظهر شخصان آخران في الشريط يدعى الأول ابوالوليد الأنصاري توعد أهالي درنة بالذبح واصفا أياهم بالمرتدين بينما الثاني يدعى أبوتراب الأنصاري قال أنه تنظيم «داعش» يتطلع لغزو أفريقيا بالكامل وفتح أوربا.

وتحمل اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، المجتمع الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة وجامعة الدول العربية مسؤولية ما ترتكبه الجماعات الإرهابية المتطرفة بليبيا نتيجة ، تقاعس المجتمع الدولي في دعم السلطات الليبية من أجل اجتثاث التنظيمات الإرهابية المسلحة ، و وضع حد لجرائم وانتهاكات الجماعات الإرهابية بليبيا التي تستهذف المدنيين .

اللجنة الوطنيةلحقوق الإنسان بليبيا.
صدر بالبيضاء _ليبيا .
الأحد الموافق من 18 /أكتوبر /2015 .م

Genocide in Sirte
NCHRL Condemns Ongoing Violence and Psychological Terror by Da’esh Against Civilians in Sirte
NCHRL Statement on the Humanitarian Disaster in Sirte