UN-Selected Representatives for Dialogue and Government, Involved in Deadliest Crimes, Human Rights Violations

بيان اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا رقم (105) لسنة 2015.م بشأن حكومة الوفاق الوطني .

إن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، وهي تتابع عن كثب التطورات السياسية في ليبيا، وخاصة تلك التطورات المتعلقة بتشكيل حكومة الوفاق الوطني و ارتباط أسماء عدة شخصيات بحكومة الوفاق الوطني بانتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا، فإن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا، تجدد تأكيدها على عدم اعترفها بمخرجات الحوار السياسي الليبي الذي ترعاه بعثة الأمم المتحدة للدعم بليبيا ولذي رسخ وكرس لحالة وثقافة الإفلات بشكل فاضح وصارخ من خلال الأطراف الممثلة في الحوار القائم وكذلك في اختيار أعضاء الحكومة ، المتورطين في ارتكاب ابشع وافضع جرائم و انتهاكات حقوق الإنسان بليبيا علي مدار الأربع سنوات الماضية وخاصتا إحداث العنف التي اندلعت بالعاصمة طرابلس اوخر العام الماضي وكدلك المتورطه في التحريض على العنف والكراهية والتمييز وانتهاك حقوق الإنسان والأعمال العدائية التي استهذفت المدنيين و التهجير القسري وممارسات سياسات الإقصاء والعزل ،وقد طالبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في بيان سابق نبّهت اللجنة سابقاً مرارا وتكرارا إلى أهمية الخطوات اللازمة لإنهاء الحصانة والإفلات المستمر من الملاحقة القضائية والعقاب وذلك من أجل إيجاد سلام دائم، وإلى ضرورة أن تكون جزءاً من أي عملية تسوية ، فتحقيق السلام والاستقرار وإن تساهل في مبدأ العدل، عليه أن لا يلغيه، لأن إلغاء العدل يشجع على ارتكاب الجرائم والانتهاكات من جديد، خاصة بإعادة إنتاج الأطراف عينها التي كانت سببا في الصراع وأحداث العنف الذي شهدته وتشهده البلاد، وما خلفته من انتهاكات لحقوق الإنسان وجرائم بحق المدنيين ترقي لمصاف جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية .

وقد ضربت بعرض الحائط الأمم المتحدة من خلال بعتثها السياسية لدي ليبيا بكافة القيم والثوابت والاعراف والمواثيق والقانونين الدولية المعنية بحماية وتعزيز حقوق الإنسان وإنهاء حالة الإفلات من العقاب و الذى بات واضحاً باشراك متورطين بممارسة التحريض على العنف والكراهية والتهجير و انتهاكات حقوق الإنسان الجسيمة التى حصلت بحق المدنيين فى ليبيا بتنصيبهم فى مراكز سيادية و ارتباط أسماء عدة شخصيات بحكومة الوفاق الوطني بانتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا .مما يعد مخالفة لميثاق الأمم المتحدة ولكافة التعهدات والمواثيق الدولية التي تعهدت بها الجمعية العامة للأمم المتحدة فيما يختص بإنهاء حالة الإفلات من العقاب واحترام حقوق الإنسان وسيادة القانون الدولي الإنساني.

اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا.
صدر بالبيضاء _ ليبيا.


UNSMIL Proposal Promotes Culture of Impunity, Destroys Libyan Sovereignty
UNSMIL Announce Names of “Unity Government”
SRSG Bernardino Leon’s Press Conference in Skhirat, 07 October 2015