إعلامية ليبية: الساعدي القذافي يتعرض لأقسى أنواع التعذيب

قالت الإعلامية الليبية هناء الشيباني، إن الاعترافات التي أدلى بها الساعدي القذافي منذ أيام وبثها التليفزيون الليبي هي هلوسات عارية من الحقيقة تماما نظرا لوقوع الساعدي تحت تأثير عقاقير مخدرة.

وأوضحت الشيباني، خلال حوارها مع “البوابة نيوز” أنه من خلال اتصالات مع الفريق الطبي الذي يشرف على علاج الساعدي القذافي تبين أنه تعاطى بالإجبار جرعات كبيرة من عقاقير مخدرة مما جعله يصرح بتلك الهلوسات.

وأكدت الشيباني أن الساعدي يتعرض لأبشع أنواع التعذيب داخل سجون المليشيات من صعق بالكهرباء وجلد وذلك باعتراف رئيس وزراء ليبيا السابق الذي كان وراء تسليمه لليبيا.

وأضافت: “وصل الأمر إلى أن أحد من يقومون بتعذيبه أطلق الرصاص الحي على الساعدي وأصابه في إحدى كليتيه وهو يعالج الآن بإحدى المستشفيات بطرابلس.

وأوضحت هناء الشيباني، أن الساعدي لم يكن له أي طموح سياسي، ولجأ إلى النيجر بحثا عن الأمن وكان قيد الاقامة الجبرية وحتى اقرب الناس اليه لم يكن ليستطيع زيارته
وكان التليفزيون الليبي قد بث اعترافات للساعدي القذافي تقول بأنه هو وراء بيع النفط الليبي مقابل شراء السلاح من الخارج بالتعاون مع إبراهيم الجضران وهو ما ثبت كذبه بعد المفاوضات الأخيرة بين الجضران والمؤتمر الوطني.
Saadi-Gadhafi-jpg