محامي الدكتور البغدادي المحمودي ينشد مساعدة الرئيس الفرنسي هولاند

2013-07-06
أعرب محامي أمين اللجنة الشعبية العامة الليبي د. البغدادي المحمودي، عن خشيته من أن يتعرض
موكله المعتقل في ليبيا إلى محاكمة على غرار “محاكمة صدام حسين” الرئيس العراقي الراحل
وطالب المحامي بيار أوليفييه الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند، بالتدخل “كي لا تتكرر السابقة الرهيبة
لمحاكمة صدام حسين”، وفق ما ورد في رسالة اطلعت فرانس برس على مضمونها.
وكانت السلطات التونسية سلمت المحمودي إلى طرابلس في يونيو 2012 بعد أن احتجزته لتسعة أشهر
في سجونها، الامر الذي أثار أزمة سياسية في تونس.
وفي الرسالة المؤرخة في 3 يوليو الجاري، ندد محامي المحمودي مجددا بهذا التسليم “غير القانوني سواء
بنظر القانون الوطني أو الدولي”، مؤكدا أنه لم يتم احترام أي قواعد لمحاكمة عادلة بحق موكله.
وأضاف المحامي “ليس لي اطلاع على الملف، ولا حتى على القرار الاتهامي، في حين أنه من المستحيل
لي أن التقيه”، معتبرا أن موكله “محروم من حقه في الدفاع عن نفسه”.
وتابع المحامي متوجها لهولاند الذي يزور تونس حاليا “اسمح لنفسي باحترام كبير أن اطلب مساعدتكم كي
لا تتكرر السابقة الرهيبة لمحاكمة صدام حسين”.
ومن المقرر محاكمة الدكتور البغدادي مطلع أغسطس في ليبيا إلى جانب المهندس سيف الإسلام ،
والعميد عبد الله السنوسي وأشار سور في رسالته إلى أن هؤلاء “يواجهون خطر الاعدام”.

alrseefa.net