Official Statement Of The People Of Bani Walid December 27, 2012

بســـم اللــه الرحمــن الرحيــم
بيان أهالي بني وليد
يقول الله تعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
((واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا))
صدق الله العظيمإن ماتشهده مدينة بني وليد وقبيلة ورفله علي وجه العموم من محاولات لتفتيت لحمتها والتي تعرف بها مند مئات السنين ؛ ما هي إلا محاولات ممنهجة المراد بها زعزعة الاستقرار وضرب التكافل والترابط الذي تعرف به القبيلة مند القدم إن ما نسمعه من بيانات صادرة عن قلة من الأفراد يقولون أنهم يمثلون الجماملة أو السعدات أو السبايع أو الفلادنة أو اللوطيين وهم في الحقيقة ما يمثلون إلا أنفسهم .فقد كافحت ورفله في جهادها ضد الأتراك والطليان بجميع قبائلها ولم يكافح قسم دون الأخر وكان هدا مبعث فخرها وعزها ابد الدهروبناء علي ما سبق:

أولا—
نؤكد أن ورفله قبيلة واحدة تعيش فوق ارض يعرف كل الليبيين حدودها الجغرافية والتاريخية والتي تمتد من ترهونة شمالا إلي ودان جنوبا ومن العربان غربا إلي رأس الأنوف شرقا.
وان بني وليد هي العاصمة الأبدية لكل أبناء ورفله ومن هنا نخاطب الجميع في الداخل والخارج باسم ورفله ولا وجود لاى مسمى أخر نخاطب به فكل التسميات عدا هدا لا نعترف به ؛ فان الأقسام الخمسة جسد واحد وكيان اجتماعي واحد هو ( ورفله)

ثانيا-
نعلن نحن أهالي بني وليد بان الكيان الذي يمثلنا هو المجلس الاجتماعي لقبائل ورفله وهو الممثل الشرعي والوحيد لكافة أبناء ورفله في داخل بني وليد وخارجها – وما لم نقم نحن بحله أو تغيير أعضائه يظل هو الكيان الوحيد الذي يمثلنا أمام الجهات الرسمية والشعبية ولا نعترف بما يسمى مجلس الحكماء والشورى باى شكل من الإشكال ما لم يتم اختياره بالوفاق مع كل أطياف القبيلة .

ثالثا-
إننا أهالي بني وليد نؤكد التزامنا بشرعية الدولة وندعم المؤتمر الوطني العام والحكومة المنتخبة ومؤسسات الجيش الليبي ؛ داعين لنبد العنف بين أبناء ليبيا داعمين مبدءا المصالحة الوطنية كخيار استراتيجي لتنمية واستقرار ليبيا .

رابعا-
نحن أهالي بني وليد لا نعترف باللجنة الأمنية العليا وجميع فروعها ولا ما يسمى بقوات درع ليبيا كأجهزة أمنية رسمية وهدا ما أكده وزير الدفاع السابق الجو يلي ووزير الداخلية الحالي شوايل بعدم سيطرت هاتين الوزارتين عليها
فهي عصابات ومليشيات مسلحة وما قاموا به في بني وليد وعديد من المناطق الليبية من عبت ونهب وفساد وسرقة وقتل وخطف وتعذيب حتى لكبار السن والعجزة ونبش القبور واستخراج رفات الموتى هو خير دليل علي دلك
وان تدمير هم لمعالم مدينة بني وليد الاترية والتاريخية والنصب التذكاري لمعركة دينار الشهيرة ضد الطليان هي محاولة دنيئة لطمس تاريخ وأمجاد ورفله المشرفة في الجهاد الليبي ؛ فإننا نؤكد علي دعمنا وإسنادنا لقوات الجيش الليبي المنظم ونطالب بتفعيل دور الشرطة والنيابة والقضاء العادل.

خامسا-
نحن أهالي بني وليد ندعم حرية الرأي في ظل الديمقراطية ولن نتنازل عن حقنا في التعبير عبر وسائلنا المتاحة ؛ فلا حرية في ظل تكميم الأفواه وان حرية الإعلام حق مشروع في ليبيا الجديدة
فان الأبواق التي تنادي بتغييب الرأي الأخر وتناشد بقفل قناتي ( الدردنيل ) و(الفراسين) اللتان تمثلان الرأي الأخر لليبيين عامة ولأبناء ورفله خاصة وتظهر الحقيقة للعالم وتفضح ما تقوم به المليشيات المسلحة من انتهاكات لحقوق الإنسان ضد المواطنين الليبين داخل السجون السرية ؛ في سابقة إجرامية لامتيل لها. هي مأجورة ومتسلقة وتبحث عن مكاسب شخصية مستترين تحت شعارات تورية براقة لاتمتل الواقع الليبي بتاتا.
يريدون إن يفسدوا ولا يرى العالم فسادهم يريدون إن يدمروا ويقتلوا ويعذبوا ولا يرى العالم دلك؛ باسم الفتنة وضرب اللحمة الوطنية وعديد من المصطلحات المختارة لنوايا انتقامية يردون إسكات صوت بني وليد الصادق .
وكأنهم لم يشاهدوا قناة مصراتة وهي تنقل صورة السويحلي داخل بني وليد ولم يسمعوا عنها إخبارها الكاذبة والتي استخفت بعقول الليبيين وغررت بهم لتحشديهم للاجتياح المدينة عندما سوقت لهم إخبار القبض علي خميس القدافي وميلاد الفقهي وموسى إبراهيم داخل بني وليد

سادسا-
إننا نحن أهالي بني وليد نطالب المؤتمر الوطني العام ورئيس الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني والمنظمات الحقوقية التدخل للإفراج عن أبنائنا شبابا وشيوخا الدين اعتقلوا علي الهوية وعلي رأسهم أعضاء المجلس الاجتماعي من كافة سجون المليشيات المسلحة فهم يعذبون حتى الموت دون مراعاة لأبسط حقوق الإنسان فإنما يتعرض له أبناء ورفله في المعتقلات أشبه بما تعرض له آلاف العراقيين في معتقل أبو غريب .
نطالب رئيس المؤتمر الوطني ورئيس الحكومة بزيارة بني وليد للوقوف علي مطالب الأهالي ودعمهم بانتخاب المجلس المحلي ومجلس الحكماء والشورى للمدينة.

أعيان وشباب مدينة بني وليد

صدر في بني وليد يوم الأربعاء الموافق 26/12/2012م‬

ورفلة العظمىورفلة العظمى | Great Werfalla

Related: